مع كثرة النشاطات واللعب في فصل الصيف، تزداد فرص الإصابة بالالتواءات والكدمات، وصحيح أنها مؤلمة في البداية، لكن يمكن علاجها في المنزل بطرق بسيطة.[١]


علاج الكدمات والالتواءات

تُعالج الكدمات والالتواءات بأربع استراتجيات بسيطة، هي (الراحة، وكمادات الثلج، والضغط، ورفع المنطقة المُصابة)، وفيما يلي توضيح لها:[٢]

  1. الراحة: يجب إراحة الجزء المُصاب وعدم استعماله كثيراً لفترة يوم أو يومين، فمثلاً إذا كانت القدم هي المُصابة، فمن الأفضل استعمال القدم الأخرى عند المشي، أو استخدام عكازة، ونفس الشيء مع اليد، فيجب إراحتها على الطاولة أو الكنبة.
  2. كمادات الثلج: في أقرب وقت بعد الإصابة يجب تطبيق كمادات ثلج حتى لا تتورّم المنطقة، ويمكن استعمال كيس خضراوات مثلّج، أو لف مكعبات من الثلج في كيس أو منشفة نظيفة، ومن ثم وضعها على المنطقة المُصابة لمدة 20 دقيقة في المرة الواحدة، وتكرار ذلك على مدار اليوم، لكن يجب الانتباه إلى عدم وضع الثلج مُباشرة على الجلد.
  3. الضغط: لمنع انتفاخ المنطقة أيضاً يفضّل لفها بشاش أو ضمادة ضاغطة، ويمكن شراء هذه الضمادات من الصيدليات، لكن يجب الحذر من عدم لف المنطقة بشدة حتى لا ينقطع تدفق الدم فيها.
  4. رفع المنطقة المُصابة: كقاعدة عامة، يجب رفع المنطقة المُصابة فوق مستوى القلب، مثلاً رفع اليد على طاولة مجاورة، أو رفع القدم على عدة وسائد عند الاستلقاء.
  5. الكمادات الدافئة: بعد يومين من الإصابة، يمكن استعمال كماداة دافئة على المنطقة لتخفيف ألمها وترخية العضلات فيها، وذلك من خلال منشفة مغمورة بماء دافئ أو استعمال عبوة ماء مليئة بالماء الدافئ.[٣]


مسكنات الألم

إذا كان هناك ألم بعد الإصابة بالكدمات والالتواءات، فمن المسموح استخدام مسكنات الألم الموجودة في المنزل، ومن الأفضل استخدام مسكن آمن مثل باراسيتامول (الريفانين) خلال أول يومين، وأيضاً توجد بخاخات مسكنة للألم في الصيدليات، يمكن استعمالها إذا كان الألم شديد.[٤]


بعد يومين من الإصابة يمكن مسكنات الألم ومضادات الالتهاب، مثل الأيبوربروفين أو نابروكسين، لكن يجب عدم استخدامها إذا كانت المرأة حامل، أو مرضى القلب والضغط دون استشارة الطبيب أولاً لأنها قد تكون غير آمنة في هذه الحالة.[٣]


متى يجب مراجعة الطبيب؟

المعظم لا يحتاج إلى مراجعة الطبيب للكدمات والالتواءات، باستثناء التالي:[٣]

  • ألم وتورّم شديد في المنطقة المُصابة.
  • عدم تحسّن أعراض الالتواء بعد يومين من العلاج المنزلي.
  • عدم اختفاء الكدمات بعد أسبوعين من الإصابة.
  • ازدياد الأعراض سوءاً أو عدم القدرة على المشي بتاتاً.
  • ملاحظة تشوّهات غير طبيعية في المفاصل والعظام حول المنطقة المُصابة.



بعض الحالات الشديدة من الالتواءات تحتاج إلى استخدام جبيرة، أو علاج طبيعي، أو حتى الجراحة، فالطبيب يقرر الإجراء المُناسب حسب الحالة.




المراجع

  1. "Sprains, Bruises, and Stings: Summertime First Aid", sfsh, Retrieved 4/8/2022. Edited.
  2. "How to Care for Bumps, Bruises, Sprains, and Strains", webmd, Retrieved 4/8/2022. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Sprains and bruises treatment: when to use ice or heat", netdoctor, Retrieved 4/8/2022. Edited.
  4. "How to Care for Bruises, Sprains, and Strains", bouldercentre, Retrieved 4/8/2022. Edited.